طريقة فحص أجهزة سامسونغ من أي عطل هاردوير

بسم الله الرحمن الرحيم 

جميعُنا يلجئ بعض الأحيان لشراء هاتف مستعمل ، لكن الا تواجه صعوبة بعض الاحيان في فحص الهاتف ؟ ، الأن نقدم لك طريقة فحص الهاتف من أعطال الهاردوير والتأكد من سلامته وخلوه من الأعطال !



بسم الله نبدأ :
1- ادخل هذا الكود في لوحة مفاتيح #*0#* سوف تظهر لك نافذة فيها عدة خيارات للفحص 


  • الخيارات Red , Green , Blue هي لفحص الألوان الأساسية للشاشة.
  • عند النقر على أحد الأزرار المخصصة لفحص الألوان ستتحول الشاشة للون الذي نقرت عليه، وهذا يعني أن ألوان الشاشة سليمة، للعودة انقر مرة أخرى على الشاشة.
  • الخيار Receiver هذا الخيار مخصص لفحص اشارة التغطية ، عند سماعك صوت صفير يعني هذا ان جهازك لايوجد به مشاكل من ناحية اشارة التغطية 
  • الخيار Dimming مخصص لفحص تعتيم الشاشة، حيث أن عند النقر عليه سيتم تقسيم الشاشة لثلاثة ألوان أساسية، انقر على أي مكان في الشاشة ليتم تعتيمها ثم انقر مرة أخرى لإلغاء التعتيم .
  • الخيار Vibration مخصص لفحص الرجّاج على الهاتف .
  • الخيار Mega cam مخصص لفحص الكاميرا الخلفية .
  •  الخيار Sensor مخصص لفحص حساسات الجهاز الحساس الامامي والحساس الحركي .
  • الخيار Touch مخصص لفحص لمس الشاشة، سيظهر لك خطوط مرر اصبعك فوقها لتعرف اين الاماكن التي لايعمل بها التاتش
  •  الخيار Sleep مخصص لفحص حالة الخمول في الهاتف، انقر عليه ليتم قفل شاشة الهاتف.
  • الخيار Speaker مخصص لفحص السبيكر الخارجي للهاتف عند الضغط عليه سيقوم بتشغيل نغمة ما لتسمع صوت الهاتف
  • الخيار Sub key مخصص لفحص أزرار الهاتف، قم بالضغط على أزرار خفض ورفع الصوت وزر التشغيل وزر الرئيسية وزر الرجوع والقائمة .
  • الخيار Front cam مخصص لاختبار الكاميرة الأمامية إن كانت موجودة في الجهاز .
 للخروج من وضعية الإختبار اضغط على زر الرجوع مرتين بشكلٍ متتالٍ .
بعد القيام بهذا الفحص بدون أي مشاكل فغالب الظن أن الجهاز لا يعاني من أي مشاكل ويمكنك شرائه :) 


هذه الطريقة مفيدة جداً اذا اردت ان تشتري هاتف مستعمل ، انصحك بإتباع كافة الخطوات لكي تشتري هاتف لايحوي اي مشاكل بإذن الله 

لاتنسى دعمنا بمشاركة الموضوع
مع تحيات فريق بيت التقنية | Tech House


والسلام عليكم ورحمة الله تعالى بركاته

أندرويد

شروحات أندرويد

فحص الهاتف قبل شراءه

فحص الهاتف من المشاكل

فحص الهاتف من اي عطل هاردوير

تعليقات المقال :